الرئيسية / مقالات


مشاركة المقال عبر



  تمر عملية تصميم وبناء البرامج بمراحل وخطوات متعددة، وهي كما يلي:

  1. التعرف على الأهداف العامة بعد تحديد احتياجات المتعلمين، وإعداد قائمة بالموضوعات الرئيسة التي سوف يتناولها خلال محتوى الدراسة.
  2. تحديد خصائص المتعلمين الذي يستهدفهم تصميم الخطة التعليمية من حيث قدراتهم واهتماماتهم.
  3. تحديد الأهداف التعليمية المراد تحقيقها من المتعلمين في صورة نتائج تعلّم سلوكية يمكن قياسها وتقويمها.
  4. تحديد محتوى المادة الدراسية التي ترتبط بكل هدف من الأهداف التعليمية.
  5. إعداد أدوات قياس مناسبة لتحديد خبرات المتعلمين السابقة، وهو ما يسمى بالقياس القبلي لتحديد مستوى استعداد المتعلمين.
  6. اختيار وتصميم نشاطات التعلّم والتعليم والوسائل المصادر التعليمية التي سوف يتم من خلالها وبواسطتها تناول محتوى المادة والدراسة والتي تساعد في تحقيق الأهداف.
  7. تحديد الإمكانات والخدمات المساندة؛ مثل: الميزانية، والأشخاص، والأجهزة، والأدوات، وجدول الدراسة.
  8. تقويم تعليم الطلاب، ومعرفة مدى تحقيقهم للأهداف التعليمية، والاستفادة من هذا التقويم في تحسين البرنامج.

  يطلق على النموذج السابق نموذج "كمب" ويمتاز هذا النموذج بالشمول في عرض الأفكار، والخطوات، والأساليب، وتناول المهارات اللازمة لتطبيقها، كما يمتاز بالوضوح والسهولة في التطبيق.

  إن مكونات البرنامج التعليمي وفق ما حددته البحوث والدراسات التربوية تتمثل في: الأهداف، والمحتوى، وطرق التدريس، والوسائل والأنشطة التعليمية، والتقويم، بالإضافة إلى مجموعة من الإجراءات المنهجية الخاصة بضبط البرنامج.

  ومن خلال تتبع الخطوات السابقة في بناء البرامج يتضح أن بناء البرامج التعليمية والتربوية عامة تتطلب العديد من المراحل التي تبدأ بمرحلة الإعداد، وتختتم بمرحلة التقويم، فضلاً عن إجراء مزيد من عمليات الضبط العلمي على هذا البرنامج؛ لكي يحقق بالفعل الغاية منه، فهي تيسر وفق خطوات منتظمة ومتسلسلة ومترابطة.

المراجع:

كمب، جيرولد (1991). تصميم البرامج التعليمية، ترجمة: أحمد خيري كاظم، القاهرة، دار النهضة العربية.

إبراهيم، مجدي عزيز (2009). معجم مصطلحات ومفاهيم التعليم والتعلم، القاهرة، عالم الكتب.


Web Designer & Web developer
Mohamed Afify
mohamedbedar15@yahoo.com
مواقع التواصل الإجتماعي
جميع الحقوق محفوظة
للجمعية العربية لتكنولوجيات التربية